أتيحت لي فرصة ترجمة مقال تيم أورايلي الشهير المعنون بـ : ”  ماهو الويب 2.0  ؟ ”  ، وأحببت أن أشارككم فيه لما يحويه من فوائد ومعلومات لا غنى عنها للأي مستخدم مهتم بمجال الويب . يمكن قراءة الترجمة العربية للمقال هنا

سألخّص تجربتي في ترجمة المقال بما يلي :

كثير من المستخدمين العرب هذه الأيام يسمع بمصطلح : ويب 2.0 ( الويب تو ) ، ويريد إجابة شافية عن حقيقة هذا المصطلح : أين ظهر ؟  وبماذا يمكننا تعريفه أو تقديمه إلى الناس .

حسنا ً ، الموضوع جدا ً معقّد .. لأن لا يوجد تعريف وحيد للويب 2.0 ، بل هناك مجموعة من المعايير والعلامات التي بموجبها يمكننا معرفة ما إذا كان موقع ما أو ظاهرة تنتمي للويب 2.0 أو للجيل القديم للويب .

يلاحظ في الجيل الثاني للويب وجود مجموعة من المميزات والعناصر التي تتوافر في معظم المواقع والخدمات الوليدة عنه ، يمكننا تلخيصها في النقاط التالية والتي يمكن لو رأينا معظمها أو بعضها في مواقع على شبكة الإنترنت أن نصنفها مواقع / شركات ويب 2.0 :

  • الخدمات ،  وليست التطبيقات المعلبّة ، مع انتشار واسع وغير مكلف .
  • التحكم بواسطة تقديم مصادر معلومات فريدة وصعبة المحاكاة والتي تصبح أكثر ثراء ً كلما استخدمها عدد أكبر من الناس.
  • الثقة بالمستخدمين كـ مطورين .
  • تفعيل الذكاء الجماعي .
  • استهداف لشرائح المستخدمين المختلفة.
  • تطبيقات تتعدى نطاق الجهاز الواحد.
  • واجهات مستخدمين ، ونماذج تطوير عمل خفيفة وبسيطة .

ترجمة المقالات التقنية أمر في غاية الصعوبة والتعقيد – خاصة لغير المتخصصين أمثالي – ولكني استفدت كثيرا ً من الناحية اللغوية ومن الناحية المعرفية ، وهنا دعوة أوجهها للجميع بالاستفادة والإفادة كما أتمنى أن يتم إيجاد تعريب لأبرز المصطلحات المتعلقة بالويب من اللغة الإنجليزية إلى العربية ، خاصة المعقد منها .

يسّرني أن أسمع لآرائكم وملاحظاتكم لتحسين المقال وتصويبه ،

بالتوفيق ،

الوسوم:


[ Live . Learn . Grow][ تكــنو نت ]

    5 تعليقات

  1. SostyPash:

    سلام عليكم 🙂
    جميل جدا بشمهندس مازن 🙂

    اتفق معاك جدا في نقطة صعوبة تعريب او ترجمة المصطلحات في ويب تو .. “وانا بكره دا بشدة 😀 ”
    ..وجهة نظري في الموضوع دا انها لازم تتدرس او تتفهم بلغتها الاصلية عشان مش تفقد معناها
    بالزبط زي اما نيجي نقرأ مسرحية لشكسبير .. طعمها ومفهومها مختلف جدا اما تقرأها مترجمة للعربية عن اما تكون منقحة في المودرن انجلش عن اما تقرأها بنفس سكربت شكسبير في الاولد انجلش 😀

    بس كنت بفكر من مدة لتعريب لكلمة Bookmark
    😀 مش لاقية حاجة خالص نافعة معاه
    عند حضرتك فكرة ؟ 😀

  2. مازن الضراب:

    أوافقك الرأي يا إسراء في مسألة إننا يجب أن نقرأها باللغة الأم . .
    لكن في الوقت نفسه ، احنا بهالشكل والطرقة راح نحرم كثير من الناس المهتمة واللي ماعندها إلمام باللغة إنها تقرأ وتستفيد . . .

    بالنسبة لبوك مارك
    فيه لها أكثر من ترجمة ” علامَة ، موقع مفضل ”

    والله أعلم 🙂

  3. أمل:

    رائع أخ مازن .. يكفيك شرف المحاولة ..

    لم أقرأ المقال كاملاً .. لكن احتفظت به لأقرأه في وقت آخر ..

    ربما لمن قرأ المقال بنسخته الأصيلة لا يبدو الموضوع معقد .. أو صعب الفهم .. لكن لم يقرأ المقال لأول مره قد تشكل عليه بعض الكلمات ..
    وليس بسبب ضعف الترجمة إنما بسبب قصور اللغة العربية أحياناً في بعض الكلمات التقنية بالإضافة لإستخدامنا للكلمات الإنجليزية في معظم المواضيع التي تتعلق بالتقنية ..

    لا يمكنني القول سوى انه مجهود جبار ..

    بالتوفيق

  4. نادر:

    يعطيك العافية مازن ..

    Ur such a great Mazoo 2.0
    (;

    بصراحة أنا أفضل دايماً انك تقرا المقال او البيبر او “وتفر” الشي اللي باللغة الانجليزية .. وتفهه بشكل جيد وتقراه اكثر من مره.
    وتمسك لك “سكتش” حلو “كذا” وتبدا “تشخمط” على حسب فهمك للموضوع الين توصل للشي اللي يرضيك .
    اما فيما فيما يتعلق بالمصطلحات انا افضل اذا تشرح الفكرة حتى لو أخذت اسطر افضل من ان تضع كلمة مترجمة اللي تزيد الموضوع تعقيد >> او احيانا الكلمة نفسها بالانجليزية يمكن يكون ارحم : )
    الين مانشوف بعيوننا المجتمع اصبح Society 2.0 😀 وقتها ان شاء الله راح نقدر “نتداول” بعض الكلمات اللي كنت اقول عنها قبل شوي “معقدة” بشكل سلس …

    وبعطيك بعض محاولاتي لمقالين كتبت عنهم انا بطريقتي الخاصة بعد فهمي للموضوع وسكتشات وحركات : )
    http://inader.net/blog/?p=14
    http://inader.net/blog/?p=25

    الا على فكره وش رايك نحضر هالمؤتمر في سان فرانسيسكو سوااااا اكتوبر القادم (;
    http://www.web2summit.com/web2009

  5. Pingback: غير معروف

التعليقات